أخبار العالم

ديمتري سافيلييف نائب مجلس الدوما الروسي:  الأعمال المرتكبة في خوجالي إبادة جماعية ضد الشعب الأذربيجاني وجريمة ضد الإنسانية

اذرتاج _ محمد سلامة :

أعلن ديمتري سافيلييف نائب مجلس الدوما الروسي أن الأعمال المرتكبة في خوجالي تعد إبادة جماعية ضد الشعب الأذربيجاني. وتدمير المدينة وإبادة الناس جريمة ضد الإنسانية

واشار ديمتري سافيلييف أثناء زيارته لتركيا ووضع باقات من الزهور أمام النصب التذكاري لضحايا مجزرة خوجالي في حديقة خوجالي بمدينة قيصري التركية إلى أنه قبل 26 سنة ارتكبت مأساة مروعة في خوجالي الأذربيجانية وتعرض السكان المدنيون للهجمات. وقُتل 613 شخصا من الأبرياء نتيجة لهذه الجريمة الأمر الذي يعني الإبادة الجماعية الحقيقية . أما أولئك الذين ارتكبوها فلم يُعاقبوا بعد في إشارة إلى العصابات والمنظمات الارمينية المتطرفة

وقال النائب الروسي: “نحن بحاجة إلى العمل معا لنقل الحقائق المتعلقة بمجزرة خوجالي إلى المجتمع العالمي للتوصل إلى معاقبة مرتكبي هذه الجريمة. يجب على الجميع أن يولي أهمية لتلك الإبادة الجماعية وأن يؤثروا على قادة دولهم ويناشدوا برلماناتهم لحشد الطاقات نحو ادانة مجزرة خوجالي والعمل معا لتشكيل حملة دعائية تستهدف معاقبة المسؤولين عن هذه الجريمة الوحشية”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى