مساحة رأى
أخر الأخبار

محمد ابو الحديد…يكتب عندما يكون الطبيب إنسان بدرجة دكتور..”خلاف والبقرى”..الإنسانية لا تتجزأ

بالفعل الصحة تاج على رؤوس الأصحاء ..ولكن عندما يوجد المرض يجب التداوى .

عادة ما نذهب للطبيب للتداوى ولكن يكون فضل الله عليك عظيما عندما تقصد وجه الكريم بأن يرزقك الله طبيبا بارعا مهنيا إنساااااانا.

ويكون فضل الله عليك أعظم عندما ترزق بالتعرف او التعامل مع إنسان بدرجة دكتور .

صراحة لا يذكر أى مجال فى الحياة العملية أو العلمية إلا ويذكر له رواده ولا يذكر طب العظام و جراحات العمود الفقرى إلا وأن يذكر صراحة الأستاذ الدكتور أيمن خلاف كبير استشارى العظام وجراحة العمود الفقرى مدير مستشفى الهلال الأحمر المتخصصة فى العظام والعمود الفقرى وجراحاتها

دماثة خلق .. نظرات حاده إستماع قوى..عمق التركيز صاحب قرار..وعى كامل فهم مسبق..مدير بدرجة وزير..إنسان بدرجة دكتور إنه حضرة مدير المستشفى الأستاذ الدكتور أيمن خلاف الذى له مكتب و باب داخل باب ومديرين لمكتبه ونواب ولكن عند طلب مقابلته لا يستغرق الأمر سوى دقائق معدودة وتوجيهات محدودة وإن كان موجود فلا غضاضة وإن لم يكن موجود فلا غضاضة أيضا فطلبك ملبى وحاجاتك بفضل الله مقضاه .

ليس من الصعب أن تتعامل مع أناس صدقوا الله ما عاهدوا عليه ولكن الصعب هو العثور عليهم أو أن يرزقك الله أن تعتر فيهم وتتعامل معهم ويكون قضاء حاجاتك على أيديهم .

بل والأفضل من تلك وذاك أن يرزقك الله فى مرضك إنسان بدرجة دكتور وليس العكس فالإنسانية قبل كل شيئ قبل المهنية وقبل المعاملة وقبل المناصب والكراسى والوساطة .

كما يذكر صراحة الأستاذ الدكتور صالح البقرى استشارى جراحات العمود الفقرى والعظام بالمستشفى على نفس الوتيرة والدرجة من الإنسانية حضرة استشارى العظام وجراحاتها الإنسان بدرجة دكتور و الذى تذخر عيادته يوما فى الأسبوع بالمترددين من مكان ومن العديد من المحافظات والتى لا يدور خارج باب هذه العيادة سوى حكايات ممزوجة بالدعوات وعبارات الثناء المفعمة بالرضا والقبول عن أداء مهنى طبى يسبقهما الإنسانية من إجراء عمليات وتوجيهات طبية وغيرها من ما يشمل تردد المرضى عليه .

فى كل يقابل الكبير والصغير المسن والشاب السيدة والفتاه ببشاشة الوجه وصفاء النية وطيبة القلب ورضا من الله عز وجل لينتظره كل المترددين لسماع تشخيصه وتدوين علاجاته والشافى هو الله .

أتحدث أداء مهنى لطبيبين سبقهما الإنسانية لديهم المهنية التى لن أقول تجيرك على أن تكن لهما كل إحترام وتقدير بل تكون دافعا لك ولغيرك ممن رزقهم الله بأشخاص يوم القيامة على منابر من نور ألا وأنهم الساعون فى قضاء حوائج الناس .

اتحدث عندما تكون الإنسانية صفة وقدر رزق ونعمة من الخالق على المخلوق والمهنية فضل وأداء نجاح وتميز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: