أخبار العالم العربيالأخبار

سمو وزير الخارجية يُشارك في اجتماع حول جامو وكشمير

شارك صاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، في اجتماع مجموعة الاتصال حول جامو وكشمير، الذي تنظمه منظمة التعاون الإسلامي على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها الـ 78 في نيويورك.

وألقى سمو وزير الخارجية كلمة في الاجتماع، أكد فيها وقوف المملكة إلى جانب الشعوب الإسلامية في الحفاظ على هويتها الإسلامية، وصون كرامتها، وتقدّم دعمها للشعوب المتضررة في مناطق النزاعات والاضطرابات، ومن ضمنها سكان إقليم جامو وكشمير.

وأشار سموه إلى أن قضية جامو وكشمير تشكّل أحد التحديات الملحّة التي تواجه أمن واستقرار المنطقة، وإذا بقيت القضية دون حلّ، فسينعكس ذلك على مزيد من عدم الاستقرار في المنطقة.

وأوضح سمو وزير الخارجية أن المملكة تقوم بجهود حثيثة للتوسط بين أطراف النزاع لخفض التصعيد والتهدئة والتسوية السلمية وفقاً للقرارات الدولية ذات الصلة، ويأتي ذلك انطلاقاً من موقفها الثابت بالوقوف إلى جانب الشعوب الإسلامية.

حضر الاجتماع وكيل الوزارة للشؤون الدولية المتعددة الدكتور عبدالرحمن الرسي، ومدير عام مكتب سمو وزير الخارجية عبدالرحمن الداود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: