الأخبارحوارات وتقارير

ختام فاعليات مؤتمر القاهرة الدولى السنوى للبترول والجامعة تعلن عن افتتاح كلية هندسة الطاقة والبيئة

  • رئيس الجامعة : بدء الدراسة فى كلية هندسة الطاقة والبيئة بالجامعة البريطانية العام الدارسى الجديد
  • هانى ضاحى : مناهج كليات الهندسة تحتاج لإعادة نظر عند إعدادها.. ويجب إستبدالها بأفكار جديدة  تعتمد على النانو التكنولوجى

كتب _ أيمن حبنة :

أعلنت الجامعة البريطانية عن بدء الدراسة بكلية هندسة الطاقة والبيئة فى العام الدراسى الجديد وتضم تخصصات الطاقة المختلفة وكل ما يتعلق بهندسة البيئة والكلية الجديدة تعد إضافة علمية جديدة للأقسام العلمية الحالية الموجودة بكلية الهندسة ولاسيما هندسة البترول حيث تتكامل معها فى الجانب التطبيقى .

هذا ما صرح به الدكتور أحمد حمد رئيس الجامعة البريطانية فى كلمته الإفتتاحية لمؤتمر القاهرة الدولى السنوى الذى تستضيفه الجامعة البريطانية فى دورته الثانية والذى يُقام  تحت رعاية المهندس محمد فريد خميس رئيس مجلس أمناء الجامعة، وبإشراف طلاب  جمعية مهندسى البترول بالجامعة SPE – BUE وحضورالمهندس هانى ضاحى وزير النقل الأسبق ونقيب المهندسين والكيميائى سعد هلال رئيس القابضة للبترو كيماويات، والجيولوجى فكرى يوسف وكيل أول وزارة البترول، والمهندس عابد عز الرجال رئيس الهيئة العامة للبترول، والمهندس أسامة البقلى رئيس الشركة القابضة للغازات والمهندس حسن عبادى رئيس مجلس ادارة شركة الفرعونية للبترول ونواب من الهيئة العامة للبترول وقيادات من الشركة القابضة للغازات وعدد من روساء ونواب شركات البترول الحكومية والأجنبية، مثل شركات خالدة وفرعونية وشركة الحفر المصرية ومن الشركات الأجنبية  شلمبرجير وأباتشى وبريتش بتروليم وشلّ وشارك فى المؤتمر ممثلون من جامعات الأزهر وقناة السويس وكازان بروسيا و روما بإيطاليا و بيروت بلبنان.

وأضاف رئيس الجامعة البريطانية: يُعد المؤتمر أكبر مؤتمر طلابي يجمع بين العمل الأكاديمي وتطبيقه عن طريق ورش عمل بواسطة كبري شركات البترول المصرية والعالمية ، بهدف تعزيز الخبرة والمعرفة لدي الطلاب وتأهيلهم لسوق العمل ويهدف المؤتمر، لخلق مستقبل أفضل للبترول في مصر عن طريق مناقشة مستقبل صناعة البترول والغاز الطبيعى فى مصر وتطوير التكنولوجيا المستخدمة فى الإستكشاف والإستخراج.

وأكد المهندس هانى ضاحى وزير النقل الأسبق ونقيب المهندسين أن المناهج الهندسية بكليات الهندسة تحتاج لإعادة نظر عند إعدادها بحيث تتم مراجعتها وإختصار الحشو بها وإستبدالها بأفكار جديدة فى التعليم الهندسى تعتمد على النانو التكنولوجى حتى تتوائم مع سوق العمل المحلى والدولى وأشاد بالدور الذى تقوم به الجامعة البريطانية فى تبنى مؤتمر النانوتكنولوجى  ووجه فى ختام كلمته الشكر للقوات المسلحة للدور الكبير الذى تقوم به فى إقتلاع جذور الإرهاب.

وقال المهندس عابد عز الرجال رئيس الهيئة العامة للبترول من شأن ما تقوم به تركيا من تهديدات بعد ترسيم مصر لحدودها البحرية مع قبرص مؤكدا على الدور الكبير الذى تقوم به القوات المسلحة المصرية فى تأمين حقول البترول والغاز فى البحر الأبيض المتوسط بما يبعث برسائل أمل للشباب بأن القادم سيكون أحسن وأفضل ولاسيما بعد الجهود الكبيرة التى يبذلها قطاع البترول فى تطوير أبحاثه العلمية حتى يواكب التطورات التكنولوجية العالمية والتواصل بين الصناعة والتقدم التكنولوجى فى التعليم الهندسى بما أسهم فى تجاوز قطاع البترول المصرى للأزمات المتتالية لإنخفاض أسعار البترول فى أعوام ١٩٨٦ و٢٠٠٠و٢٠٠٨ ثم إنحسار تلك الأزمات ومعاودة القطاع لإستئناف نشاطه الكبير ولاسيما بعد الإكتشافات البترولية الجديدة لحقول الفاز الطبيعى .

ومن ناحية أخرى يستضيف اليوم الأربعاء مركز الجامعة البريطانية فى مصر لبحوث النانو تكنولوجي برئاسة الدكتور  مصطفى السيد ، أكبر ملتقى علمي وبحثي في علوم النانو تكنولوجى ( قمة النانوتكنولوجي)  وذلك فى العاشرة صباحاً ، بمقر الجامعةالبريطانية  حيث يجتمع أصحاب الأبحاث العالمية في مجالات الطب والصيدلة والزراعة والمياه والصناعة والطاقة الجديدة والمتجددة .و الذين يعدون من أكبر علماء النانوتكنولوجي في العالم في المجالات التطبيقية المختلفة ، وهم  الدكتور دونج مون شين أستاذ الطب النانوي لأمراض الدم وبحوث الأورام بجامعة إموري بالولايات المتحدة الأمريكية .و الدكتور دونغ يوان تشاو ، أستاذ كيمياء النانو بجامعة فيودان بشانغهاي وعضو أكاديمية العلوم الصينية .والدكتور ألامجير كريم أستاذ الهندسة النانوتكنولوجية الحيوية بجامعة هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية و الدكتورة جوان براوننج عميدة كلية الهندسة بجامعة تكساس سان أنطونيو بالولايات المتحدة الأمريكية و الدكتور شاكر موسى نائب رئيس معهد البحوث الصيدلانية بجامعة الباني بالولايات المتحدة الأمريكية .

وفى اليوم الثانى للملتقى ، يلتقى العلماء بعدد من الوزراء ، وكبار رجال الدولة ، والمهتمين بالبحث العلمى فى مصر .

وأكد الدكتور طاهر صلاح مدير المركز ، أن هذا الملتقى يستهدف تسهيل عملية نقل التكنولوجيا ، ووضع خارطة طريق لمستقبل النانوتكنولوجي في مصر .

كما أكد الدكتور مصطفى السيد أن الجامعة البريطانية ، ومن خلال المركز ، تقود قاطرة النانوتكنولوجي في مصر  ، حيث يعد هذا المركز الأول من نوعه في الشرق الأوسط وأفريقيا ، من حيث الإمكانات التقنية والفنية والمالية.

وأشار المهندس محمد فريد خميس  رئيس مجلس أمناء الجامعة البريطانية إلى حرص الجامعة البريطانية فى مصر ، على البحث العلمي المتقدم ، والمراكز البحثية المتميزة ، التي تستهدف النهوض بالعملية التعليمية والبحثية في شتى المجالات .

تجدر الإشارة إلى أن الجامعة البريطانية في مصر ، تضم أكبر واحة للعلوم والابتكار في الشرق الأوسط بالتعاون مع كبريات الجامعات الصينية وهي جامعة (Tsinghua) . كما فازت بالمركز الأول في التصنيف العالمي للجامعات الخاصة المعتمدة بمصر في ترتيب المؤسسات التعليمية على المستوى العربي ، والذي يتنافس عليه مئات الجامعات الخاصة والحكومية .

اظهر المزيد
https://pagead2.googlesyndication.com/pagead/js/adsbygoogle.js?client=ca-pub-2608116649478824

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.

زر الذهاب إلى الأعلى